إكوادور والمملكة المتحدة خطة محادثات جديدة على أسانج

وسيجتمع وزيرا خارجية اكوادور والمملكة المتحدة فى وقت لاحق من هذا الاسبوع لمناقشة كسر المأزق الذى يواجه جوليان اسانج حيث اقترحت الاكوادور اقتراح نقل مؤسس ويكيليكس الى السويد دون اعتقاله.

وقال وزير الخارجية الاكوادورى ريكاردو باتينو فى اجتماع له يوم الجمعة ان الاجتماع سيعقد على هامش اجتماع للجمعية العامة للامم المتحدة فى نيويورك. وأكدت وزارة الخارجية البريطانية هذا على الموقع يوم الاثنين.

مطلوب أسانج للاستجواب في السويد على مزاعم الاعتداء الجنسي. وبعد أن استنفد خياراته القانونية في المملكة المتحدة لمكافحة تسليمه، لجأ إلى سفارة إكوادور في لندن في يونيو / حزيران، ثم منح اللجوء السياسي؛ وهو مفهوم لم تعترف به المملكة المتحدة.

الآن يبدو أن إكوادور تنظر في نقل أسانج إلى السويد بعد كل شيء، ولكن فقط إذا كان يمكن أن تمنح ممر آمن من قبل السلطات البريطانية، ويسمح لها بالتحرك مباشرة إلى سفارة إكوادور في ستوكهولم.

وقال باتينيو يوم الجمعة “ان امكانية ان تحصل اكوادور على تفويض لنقله، اذا لزم الامر، الى سفارتنا فى السويد، وان العملية يمكن ان تمضى فى ظل حماية الاكوادور ومع مراعاة متطلبات العملية القضائية السويدية”. .

وتشمل الخيارات الدبلوماسية الأخرى التي ذكرها باتينو في مقابلة تلفزيونية السماح للممر الآمن آسانج إلى الإكوادور، وترتيب للسلطات السويدية لمقابلة أسانج في سفارة لندن.

وقد أوضح السويديون بالفعل أنهم لا يرغبون في تقديم قضية خاصة لأسانج. كما أن وزارة الخارجية، التي قالت مرارا وتكرارا أن مؤسس ويكيليكس سيتم القبض عليه بمجرد مغادرته السفارة الإكوادورية في نايتسبريدج.

واقترح باتينو أيضا أن إكوادور لم تستبعد رفع قضية أسانج إلى محكمة العدل الدولية.

الأمن؛ مكتب التحقيقات الفدرالي يعتقل أعضاء مزعومين من كراكاس مع موقف لاختراق المسؤولين الحكوميين في الولايات المتحدة؛ الأمن؛ وورد يحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثغرات الأمنية الحرجة؛ الأمن؛ البيت الأبيض يعين أول رئيس مجلس أمن أمن المعلومات الاتحادية؛ الأمن؛ انتقد البنتاغون لسيبر استجابة الطوارئ من قبل الوكالة الحكومية الدولية

ويدعي أسانج أن الادعاءات في السويد هي حيلة تهدف إلى رؤيته بطريقة أو بأخرى لتسليمه إلى الولايات المتحدة، حيث قد يواجه أو لا يواجه اتهامات بشأن التسريبات التي وقعت في كابليغات قبل عامين.

مكتب التحقيقات الفيدرالي يعتقل أعضاء مزعومين من كراكاس مع موقف لاختراق مسؤولين حكوميين أمريكيين

ووردبحث المستخدمين على تحديث الآن لإصلاح الثقوب الأمنية الحرجة

البيت الأبيض يعين أول رئيس أمن المعلومات الاتحادية

انتقد البنتاغون للاستجابة السيبرانية في حالات الطوارئ من قبل الوكالة الحكومية الدولية

Refluso Acido